اجتمع المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للقضاة يوم 26 نوفمبر 2019 في دورة استثنائية لمناقشة نتائج الاحتجاج الوطني الذي دعت إليه، وتقييم المآلات المترتبة عنه مهنيا واجتماعيا، أين سجل المكتب التنفيذي إرتياحه الكبير لوقفة القضاة دفاعا عن استقلالية القضاء طيلة فترة الاحتجاج.
ومن أهم القرارات التي خلص إليها الاجتماع تقديم شكوى رسمية ضد كل من أمر أو نفذ الوقائع المهينة لنكبة مجلس قضاء وهران.
وفي الأخير، توجت أشغال الإجتماع بصدور بيان، والذي يمكنكم الاطلاع عليه بالضغط هنا.